منتديات الفتيات فقط
اهلابكن معنا في المنتدى نحن نطلب منكن ان تكن صديقاتنا وتتشرفن بالتسجيل في المنتدى ونكون عائلة واحدة واهلابكن معنا اقامة مريحة

بارتات قصة ايلانا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:25 pm

ايلانا:
العمر 17
هي بطلة القصة , جميلة لابعد الحدود شقراء بعيون زرقاء , تكره الرجال والشرطة على حد سواء لسبب سنعرفه قريبا
كما انها ترفض الاختلاط مع الشبان في صفها لاي سبب كان
جمانة :
العمر20
اخت ايلانا الكبرى سافرت الى امريكا قبل 4سنوات ولم تعد
ليس لها ادوار كثيرة لكن القصة تدور حولها على وجه الخصوص

سيما:
العمر17
زميلة ايلانا في الثانوية وصديقتها ايضا
جريئة ومرحة وكثيرا ما تحدث المشاكل بسببها
تيما:
العمر 17
اخت سيما التوام
وهي على عكسها هادئة وجادة وتفكر قبل ان تتصرف وهو الشيء الذي جعلها الاقرب الى ايلانا
جوش:
العمر20
شاب غامض وبارد في معظم الاوقات

لكنه لا يجد مشكلة في البوح بمشاعره
ويمكن القول انه منحرف بعض الشيء
ويعمل شرطيا
ايدو
العمر18
هو اخ جوش الاصغر منه
يدرس مع ايلانا في نفس الصف , خجول بالمقارنة باخيه وهو صديق تيما وسيما
شيباتا:
العمر18
زميل لايلانا في الثانوية
مورينو:
العمر40
صاحب شركة "مورينو للاعمال"
وهو رجل ماكر وتحوم حوله الشبهات
لا تزال هناك الكثير من الشخصيات التي لن اعرف بها لانها ليست اساسية او لانها لن تظهر في بداية القصة
المقدمة
لم يكن الدافع مجرد احساس ولد في لحظات غضب ... كان اكبر من ذلك بكثير .. كان اشتياقا وحبا جنونيا .. هذا ما جعلها تتخلى عن كل شيء لتستعيد اهم شيء .. اجمل انسان في حياتها ..
كانت تتجرع ألم الاشتياق لأختها جمانة دائما .. هذا لانها كانت اكثر من اخت .. كانت الأم والاب في نفس الوقت
علاقة غريبة جمعتهما وذكريات لم تفكر ان تتخلى عنها ..
أيلانا تلك الفتاة الجريئة المحطمة من الداخل .. دفعها حبها الشديد لاختها الكبرى جمانة للهروب من منزل جدتها تاركة خلفها اخاها الصغير .. جمانة التي سافرت الى امريكا للبحث عن عمل يخرجهم من الحياة الصعبة التي يعانونها طالت بها المدة ولم تعد وانقطعت اخبارها مما جعل اختها المتهورة تسافر للبحث عنها .. ولم يخطر ببالها قط ان تصدمها الحقيقة المرة ...
ساحدثكم الان عن حياة ايلانا الشخصية Smile
الى جانب اختها الكبرى لدى ايلانا اخ صغير يدعى روبن
توفي والداها وهي في عمر صغير مما جعل جدتها تشرف على رعايتهم
ومن ذكرياتها عن ايام والديها ان اباها كان رجلا قاسيا ولطالما عنفها .. لم يكن يرحم امها المريضة حتى توفيت بتاثير المرض وتبعها هو بعد سنتين ... كان هذا سببا منطقيا دفع بها للحقد على كل الرجال في العالم ومن دون استثناء .. هذا الشعور نما معها وزاد مع مرور الوقت ..اما هي فلم تكن تهتم ماذا يقال عنها انما كانت مركزة على هدفها وحسب يسايرها في ذلك كرهها العميق للرجال و الشرطة .. كانت مصممة على الانتقام ولم يكن هناك من يستطيع ايقافها ...
__________________________________
اعود للقصة Smile
عند وصولها الى امريكا التقت برجل يدعى مورينو وهذا الاخير اخبرها ان اختها قد ماتت في حادث حريق .. وعندما رأى الغضب والحزن في عينيها استغل الفرصة و قدم لها معلومة اخرى .. :"هناك قاتل .. شخص غامض الهوية حاليا .. يعمل ضابط شرطة سري ..ان كنت تودين الانتقام فابحثي عنه .. لن تجدي صعوبة في العثور عليه لان لديه علامة مميزة على ظهره .. علامة على شكل نسر .."
هذا الكلام فجر بداخلها حقدا دفينا تضاعف بشكل مخيف .. ولم يكن بذهنها سوى مصطلح واحد .. عبارة واحدة ..
"سانتقم منه"..
بعد اسبوع انتقلت للعيش في شقة منحها لها ذلك الرجل .. وبتجاوزها للصدمة قررت ان هدفها الان هو العثور على صاحب علامة النسر ثم القضاء عليه .. وفي سبيل ذلك اخدت تتذرب على تعلم فنون القتال .
بعد ايام اخرى صارت جاهزة لبدأ المهمة .. وكان عليها ان تخفي هويتها كي لا تتعرض للاعتقال .. ولذلك تنكرت برداء اسود وغطت وجهها بقناع .. وصارت تخرج في كل ليلة للبحث عن غريمها .. اما ضحاياها فكانو مقتصرين على رجال الشرطة فحسب ولم تكن تؤذيهم .. فبعد ان تمزق قمصانهم من الخلف لتتحقق من العلامة ان كانت موجودة ام لا تدعهم وتغادر المكان .. كانت قوية لدرجة ان لا احد استطاع التغلب عليها وامساكها .. ومرت الايام وهي تفعل نفس الشيء وكل ليلة .. وسرعان ما صارت تلقب ب " فتاة الظل " وكتبت عليها الصحف والمجلات وصار الناس مهتمين بها متسائلين من تكون وما قصتها .. كما تباينت مواقفهم فمنهم من وصفها بالمجرمة ومنهم من عذرها وقال ان لديها ظروف ..

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:26 pm

البارت الاول

انها ليلة اخرى تقضيها ايلانا في البحث عن الانتقام , كان هدفها رجال الشرطة وحسب , مجرد تحدي روتيني ممل تقوم به كل يوم ... وحتى الان هي ماتزال تبحث عن شخص لا تعرف عنه الكثير ... " صاحب علامة النسر ".
الساعة 12:51 ليلا
ايلانا : افففففف ,, هذه ليلة اخرى لم اجد فيها شيئا يفيدني , على كل حال تأخر الوقت وعلي العودة الى مقري وغذا لدي مدرسة ...
لكني لن استسلم (بغضب): سأعثر على قاتلك يا أختي وسأقضي عليه بأبشع صورة , اعدك يا أختي .. اعدك..
- في الصباح الموالي ذهبت الى الثانوية ككل فتاة عادية ووجدت كل صديقاتها يتحدثن عن فتاة الظل كعادتهن ...
تيما: هل سمعت مايقوله الناس هذا الصباح ؟
ايلانا (بلامبالاة) : ما الجديد ؟؟
سيما (بمرح): الكل يتحدث عن فتاة الظل الا تعرفين ؟؟؟
تيما بعد ان ضربت اختها على رأسها : كم مرة اطلب منك الا تقاطعيني ؟؟
سيماا وقد مطت شفتيها بتدمر : اففف هذا لا يهم
تيما : لا بل هذا مهم ..
انزعجت ايلانا لثرثرتهما وهمت بالانصراف قائلة : وداعا بنات ..
امسكت بها الفتاتان وقالتا نفس العبارة في نفس الوقت : انتظري ايلانا ..
سيما : لم نكمل حديثنا بعد ..
ايلانا : اي حديث ؟
تيما : عن فتاة الظل , انسيتي ؟؟
ايلانا : وما بها ؟؟
تيما : سمعت انها قامت بمهاجمت شرطي ليلة امس ...وبعدما هزمته مزقت قميصه من الخلف ثم رحلت من غير ان تترك وراءها اثرا .. اليس هذا غريبا ؟ كل من تواجهه تمزق قميصه ؟؟؟
أيلانا (بلامبالاة) : لا ارى في هذا اي غرابة ؟؟
سيما : انت يا ايلانا غريبة حقا , كيف تقولين ان هذا عادي , انا شخصيا اظن ان فتاة الظل شخصية غامضة تسعى لايذاء الناس وابعاد السلام عن هذه المدينة .. وكل من يفعل هذا يعتبر شريرا ..
اجابت ايلانا بغموض :كلا هذا غير صحيح ..
سيما : لعلك ستقولين انها لا تؤدي ضحاياها .. لكن في كل الاحوال تبقى نواياها غامضة .
ايلانا (بغموض): فتاة الظل مختلفة عن الفتاة التي يراها الناس ,هي ليست شريرة كما يعتقدون , انما هي فقط تبحث عن الانتقام من شخص واحد في هذا العالم .. الشخص الذي سلبها السعادة ...
سيما (باستغراب): كيف تعرفين هذه الاشياء ؟؟ وكأنك تتكلمين عن نفسك يا ايلانا ؟؟ أأنت بخير ؟
انتبهت الى خطئها فارتبكت : اووه ؟؟؟ هاهاهاها في الحقيقة قرأت هذا في .... في ... في جريدة ماضية هاهاهاهاها نعم هذا كل شيء .. ^^"
سيما (بشك): ممم غريب مع اني لا اتذكر اني قرأت شيئا مشابها .. مارأيك تيما ؟
اجابت بعد صمت وقد ارتسمت على وجهها ابتسامة مرحة : بصراحة لا يهمني ما يقال .. انا معجبة بتلك الفتاة , انها في نظري فتاة شجاعة وغامضة لذلك هي متميزة عن بقية الفتيات كل ما يمكنني قوله انها ظريفة للغاية ههههه
^_^
سيما (بتعجب ): اهذا رأيك ؟؟ لا يعقل انك في كامل قواك العقلية ..
ايلانا (باستغراب): تيما اتعنين حقا ماتقولينه ؟؟ أحقا تحبين فتاة الظل ؟؟
تيما (بمرح): اجل .. انا قلت ذلك , ألم أفعل ؟؟ ومتأكذة اني لست الوحيدة ... هناك الكثيرون مثلي ...
اخدت ايلانا تكرر كلام تيما محاولة استوعابه : الكثيرون ... مثلك ؟؟؟
ابتسمت تيما وقالت مخاطبة ايلانا :الا تصدقين ؟؟ .. عاجلا او اجلاستكتشفين اني على حق .
سيما وقد ظهرت على وجهها علامات الفرح : انظرا ,هذا ايدو انه قادم نحونا ... (تلوح له بمرح)
ايدو بابتسامة خجولة :مرحبا , كيف الحال ؟؟
تيما وسيما في نفس الوقت :اهلا ايدو ..
ايلانا وهي تهم بالانصراف : اسفة علي الذهاب الان ’ ساراكما في الصف ,, الى اللقاء . (وانصرفت)
تيما ( باستغراب) : ايلانا ؟؟؟
ايدو(بقليل من الندم): اسف يبدو اني اتيت في الوقت غير المناسب .. عذرا ان كنت قد قاطعت حديثا مهما , اسف .
سيما : ان ايلانا فتاة غريبة وهي تتصرف هكذا مع جميع الشبان .. لذلك لا داعي لتعتذر يا ايدو فأنت لم تخطأ في شيء .
انزعجت تيما من كلام اختها وردت قائلة :ايلانا ليست غريبة بل وحيدة , لديها اسرار وذكريات سيئة لا تريد ان يعلمها احد .. لهذا هي قليلة الكلام .. ثم انها صديقتنا ولا يجوز لك ان تتحدثي عنها هكذا ...
سيما : اسفة يا اختي .. لكن هذا هو رأي بها وهو بعيد عن صداقتنا .. (تأبطت ذراع ايدو ): هيا يا ايدو دعنا نذهب الى الكافتريا ونتحدث ...
ايدو: لا بأس , ماذا عنك تيما ؟ الن ترافقينا ؟
تيما : عذرا ايدو , أفضل ان الحق بايلانا , ربما في وقت لاحق .
ايدو: حسنا , وأبلغيها اعتذاري ان كنت قد اخطأت .
تيما : بالتأكيد (ابتسمت ثم غادرت)
في الصف
تيما : ايلانا ؟؟
التفت ايلانا اليها : ااااه ؟ هذه انت تيما ؟ , ظننت انك مع اختك وذلك الشاب ؟ هل حصل شيء ؟؟
جلست تيما بالقرب من ايلانا وقالت : لا ليس هناك شيء .. في الحقيقة اردت الحديث اليك قليلا وحسب .
ايلانا (بلامبالاة): انا اسمعك ..
تيما : ايلانا هلا تخبرينني بصراحة ... ما سبب انصرافك عقب حضور ايدو ؟
ايلانا : لا اعرف ..هي مصادفة فقط , لا تقولي انه انزعج لذلك ؟
تيما (تومئ بنعم): تصرفك جعله يظن انه اخطأ .
ايلانا :تعرفين اني لم اقصد , انا حقا اسفة ....... اوه اعتقد اني سأغادر الان , علي اعادة كتاب الى المكتبة , عن اذنك تيما..تيما : ايلانا .. ليس عليك الهروب من الواقع دائما , نحن بشر مثل بعضنا انا وانت ؟؟ السنا صديقتين ؟؟ فتاتين ؟؟ كلنا متشابهون يا ايلانا فلماذا تتهربين من الاسئلة ...
ايلانا (بغموض): مخطئة ... انا وانت لسنا متشابهتين . (بانفعال) : لا احد يشبهني ... ( وركضت الى خارج الصف )
تيما : ايلاااااانا انتظري .... (في نفسها بحزن): لا احد يشبهك حقا يا ايلانا , ولكن هناك من يشعر بما تعانينه .
الساعة 5:00 مساء
سارت ايلانا وحدها بعد انتهاء الدوام باتجاه منزلها قرب غابة نائية قبل ان تلحق بها الاختان .
تيما : اسفة لما حدث هذا الصبااح ,لم اقصد ان اجرح مشاعرك .
ايلانا بابتسامة حزينة :لا عليك ..
تيما : لست مضطرة لاخباري بما في قلبك من اسرار خاصة لكن اتمنى ان تتذكري اني صديقتك حين تحتاجين شخصا الى جانبك ..
ايلانا : اشكر لك مشاعرك النبيلة .
سيما :ايلانا اين يقع منزلك ؟؟ اهو بعيد ؟
ارتبكت ايلانا و ظهر ذلك على اساريرها :اااااا اجل .. يمكنك قول ذلك .
سيما (بتهكم): نحن صديقتاك ولا نعرف عنك شيئا ... هل تعيشين وحدك ام مع عائلتك ؟؟
ايلانا (بحزن): بل اعيش وحدي .
سيما : ماذا ؟ اليس لذيك اخت تعيشين معها ؟؟وماذا عن والديك ؟
ايلانا (بحزن واختناق):اسفة .. لا اريد التحدث في هذا الموضوع .
تيما (باستياء): سيما ؟؟
سيما : الحق علي ماكان يجب ان اتدخل في شؤونك .
ايلانا : لا بأس .. سؤكمل وحدي الان ... الى اللقاء (تنصرف)
تيما(باستياء): لا تسأليها عن حياتها الخاصة بعد الان هل فهمت ؟
سيما وقد مطت شفتيها : لن افعل لا داعي لتوصينا بهذا .
(وغادرتا في صمت نحو منزلهما)
-عند وصولها ارتدت ايلانا رداءها الاسود والقناع الذي كان يغطي عينيها فقط , وانطلقت عند ظهور القمر في السماء .
هذه المرة كان ضحيتها شرطي في مداومة ليلية يسير في احدى الازقة الخالية لكنه كالعادة لم يكن ماتبحث عنه .. وعادت خالية الوفاض ولم تكن تفكر في الاستسلام رغم ذلك ...
واستمرت هكذا لمدة شهرين كاملين , وما لم تعلمه ان ذلك العميل كان مسافرا , وعند سماعه بقضية فتاة الظل انتابه الشك فعاد الى تلك المدينة وقرر البحث عنها والقبض عليها ...

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:26 pm

البارت الثاني : part 2
-----------------------------------------------------------------------
الساعة 12:00- الثانوية
سيما : ايلانا ... ايلاانا .
ايلانا : ما الامر ؟
سيما : في الحقيقة هناك من يريد ان يقابلك الان .
ايلانا (باستغراب): مقابلتي انا ؟؟ من يكون ؟؟
سيما : قال انه سينتظرك في الكافتريا الساعة 12:30 اسرعي لتعرفي من هو وماذا يريد .
اجابت ايلانا وهي تسير نحو الكافتريا بعدم اقتناع :حسنا , سأتمنى ان يكون الامر مهما ...
في الكافتيريا
نظرت ايلانا حولها وقالت محدثة نفسها :اين هو هذا الشخص الذي تحدثت عنه سيما ؟؟
-وسرعان ما تقدم نحوها شاب يدرس في نفس صفها ويدعي شيباتا ..
ايلانا : انت ؟؟ ما الذي تفعله هنا ؟
شيباتا : انا من طلب لقائك يا انسة ايلانا ..
ايلانا : حسنا , ما الذي تريده مني .؟
شيباتا : اجلسي ومن ثم نتحدث .
ارتبكت ايلانا ولم تكن تريد الجلوس : لا ... اااا اقصد اني في عجلة من امري و .....
قاطعها وهو يمهد لها الطريق للجلوس قائلا : ارجوك ... الامر مهم .
تنهدت ايلانا وادركت انه مامن مفر وقالت : حسنا , لكن اسرع لو سمحت ..
شيباتا :تتحدثين وكأن وراءك عملا ما .. ليس لدينا حصص مدرسية الان لا داعي للعجلة .
ايلانا : اعرف .
- بعد ان جلسا ..
شيباتا : الموضوع هو اني اريد بشدة ان تصيري ...
ارتشفت ايلانا من كوب العصير : أكمل ...
شيباتا : اريد ان نصير اصدقاء .
وضعت الكأس على الطاولة وقالت بعد تفكير : ليس من عادتي ان اصادق الفتيان ولكن سوف افكر مادام اننا ندرس في صف واحد وسوف يفيدنا هذا كثيرا في الميدان الدراسي ......
قاطعها قائلا : لحظة , انت لم تفهمي قصدي كما يجب يا ايلانا , ما اردت قوله ليس ان نصير اصدقاء من باب المدرسة ..
ايلانا : لا زلت لا افهمك .
شيباتا : اظن انك لم تجربي ان تكوني حبيبة احد ؟؟ اليس صحيحا .. اسمعيني يا ايلانا انا معجب بك واريدك ان تصيري حبيبتي ... واثق انك لن ترفضي ..
اخفضت رأسها قليلا وقالت بغموض : اهذا كل شيء ؟
شيباتا : نعم ... واعدك انك لن تندمي .... فقط قولي نعم .(ضحك بصوت مسموع وتابع قائلا): لا داعي لتشعري بالخجل ...
-وقفت ايلانا من غير ان تنطق بحرف واحد فاستغرب الفتى ولم تكد تغادر الطاولة حتى امسكها من يدها .... وكانت هذه هي القطرة التي افاضت الكأس ......
ايلانا : هيا ابعد يدك عني ..
شيباتا : ايلانا مابك ؟؟ لا تذهبي قبل ان تجيبيني ..
انتفضت الفتاة وقالت بغضب : الا تسمع قلت لك اترك يدي ... لو علمت ان هذا ماتريده لما كلفت نفسي المجيء واضاعة وقتي هنا , اسمع ياااهذا انا احذرك ان تعيد ما قلته قبل قليل , اعلم ان جوابي سيكون لا دائما انت او غيرك , افهمت ؟
شيباتا: لكن لماذا ...
ارتسمت على وجهها ابتسامة سخرية وقالت : تسألني عن السبب؟ (بانفعال): هذا لانكم لا تستحقووووون , كل الرجال متشابهون , مجرد حثاالة لا يساوون شيئا في نظري ... احفظ اسمي هذا واياك ان تنسى كلامي .... هه .. فتا اخرق ....(تنصرف)
شيباتا : ي ياالهي .. ما الذي اصابها فجأة ؟؟ فتاة مرعبة .
- وعندما عادت الى صديقتيها ...
سيما(بفضول): مالذي حدث ؟.. مالذي حدث بينكما ؟؟ اخبريني هيااا ..
ايلانا (بغضب):سيمااا .. كنت تعرفين نيته اليس كذلك ؟
سيما(بتردد واحباط): لا تقولي انك رفضت عرضه ؟
ايلانا : اتسمين ذلك عرضا ؟؟ ان اكون حبيبة شخص مثل ذلك الاهوج ؟؟ مستحيل هذا الامر ..
تفاجأت تيما ووجهت كلامها لاختها : سيما مالذي فعلته هذه المرة ؟؟
سيما : لم افعل شيئا .. شيباتا اراد مقابلة ايلانا فأبلغتها بذلك .
ايلانا (باستياء): في المرة القادمة التي يطلب فيها احد هؤلاءالخرقى مقابلتي لاداعي لتخبريني لاني سأرفض .. وداعا (تنصرف غاضبة)
سيما (بتهكم): لماذا غضبت ؟؟ انا لم افعل شيئا .
تيما (باستياء): اخطأت مرة اخرى ... ماذا اخبرتك عن التدخل في حياتها الشخصية .. انت دائما عنيدة ... وبسبب عنادك تحصل المشاكل .(تنصرف)
سيما :لكن فيما أخطأت ؟؟؟؟ .
- واثناء الطريق الى المنزل اخدت ايلانا تحدث نفسها وتشتم ذلك الغبي الذي اراد مواعدتها ... وقد عزمت الا تحب او ترتبط يوما لان ماكان يشغلها هو الانتقام ... الانتقام ولا شيء اخر .
وفي الايام التي تلت هذا اليوم تلقت ايلانا الكثير من طلبات الصداقة من عدة شبان مميزين ولكنها كانت دائما ترفض وبقيت متمسكة بمبادئها ...
وانتهى البارت الثاني

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:27 pm

البارت الثالث : part 3
______________________________________________

وصادفت ايلانا صديقتها تيما في الصف فجلست تحدثها ...
تيما :ايلانا انا لا افهم سبب حقدك على الفتيان ورفضك فكرة الارتباط بأحدهم , انها سنة الحياة يا عزيزتي , فقدر كل واحدة منا ان تبحث عن نصفها الاخر ...
ايلانا (بغموضها المعتاد): لدي اسباب وهي تتعلق بي , لا اريد الحديث عن هذا الان ...
تيما: لكن ما من سبب مقنع ...
قاطعتها وهي تقف مغادرة : ليس لدي ما اقوله الان , انا مشغولة هذا المساء لذلك افضل ان نتحدث لاحقا ,علي الذهاب الى المنزل .. (تهم بالانصراف)
تيما (بحزن):حسنا كما تشائين , اراك لاحقا .
الساعة 11:00 ليلا

- سارت ايلانا بين المباني والشوارع الخالية في امل منها ان تحظى بهدفها المنشود , ولكن بحثها طال وبدأ اليأس يتسلل اليها , وقبل ان تقرر العودة الى منزلها ..... احست بشخص يتبعها .
ايلانا : من هناك ؟.... هيا اظهر نفسك .
...: اذا اكتشفت وجودي .(بابتسامة تحد): ذكية كما يقال عنك ..
ايلانا (بحذر):من انت يا هذا .. ليس لدي الوقت للعبث مع قاطع طريق , كف عن ملاحقتي ولا فسوف أؤدبك ...
...: مخطئة .
ايلانا : ااااه ؟؟؟
...: انا لست من قطاع الطرق ... انا ضابط شرطة , وقد كنت ابحث عنك يا ..... "فتاة الظل"
ابتسمت ايلانا بتحد وتطاير الشرر من عينيها : جيد ... اتيت في وقتك كنت قد بدأت اشعر بالملل ... (اخرجت سيفها واشهرته في وجهه): استعد للهزيمة .
...: انت من سيهزم , وعندها ستجيبينني على كل اسئلتي .
ايلانا : انت تحلم ...
- وبدأ القتال بينهما وكانت ايلانا تهدف من خلال حركاتها الى تمزيق قميص ذلك الشرطي الغامض لا اكثر .. وقد انتبه هذا الاخير الى ما تسعى اليه فكان يتفاداها ...
...: لماذا ..(يلتقط انفاسه) لماذا تتعاملين بعدائية مع الشرطة .. ما الذي تسعين اليه من مهاجمة ناس ابرياء ؟؟؟تكلمي .
ايلانا وهي تلتقط انفسها : لن اجيبك ... عن اي شيء ...
- واحتدم الصرااع وكما يحصل في كل المواجهات الحاسمة تعثرت ايلانا فجأة ولم تتمكن من تفادي هجوم خصمها فسقطت فاقدة للوعي ..
...: اخيرا وقعت يا فتاة الظل .
- اقترب منها ليخلع القناع ويعرف هوية الفتاة التي تحدت كل رجال الشرطة ولا احد استطاع ايقافها , رفع القناع ببطئ وصدم عندما رأى وجهها ...
...: مستحيل ,, جمانة ؟؟؟
- بعد صدمة قوية اعاد ترتيب افكاره المشتة و انكر ما يراه ..
...: لا هذا غير ممكن , لا يعقل ان تكون جمانة , انه مجرد شبه فحسب ...
وعاد بذاكرته للوراء :
( جمانة: اجل لدي عائلة صغيرة .. جدتي واخي واختي المشاكسة ... وانا احبهم كثيرا هاهاهاهاهاها ........ )
...: ايعقل ان تكن هذه الفتاة نفسها اخت ... جمانة ,, لكن ماسبب قدومها الى هنا ؟؟ ايعقل انها اتت للبحث عن اختها ؟ ....انها مشكلة ..
- وبعد تفكير طويل حملها الى منزله فبل ان تستفيق الى ان يقرر ما الخطوة القادمة ..
الساعة 9:00 صباحا
فتحت عينيها ببطىء شديد ثم نظرت حولها بهدوء , "ماهذا المكان ؟" , وسرعان ماتذكرت ما جرى في الليلة الماضية , فانتفضت بسرعة وكان في نيتها ان تهرب بأقصى سرعة ولكن ماان حاولت الوقوف حتى سقطت ارضا ... انتبهت عندها ان قدمها اليمنى مقيدة بسلسلة الى احدى ارجل السرير الذي كانت عليه ... وفي هذه اللحظة ساد صمت رهيب وخفق قلبها عندما أدركت ان الهروب مستحيل ...
ايلانا وقد ارتسمت على وجهها امارات الاضطراب : يا الهي .. لاشك ان ذلك الشرطي هو من احضرني الى هنا , يالها من مشكلة ,, لم يكن يجب ان يحصل هذا . كيف سأهرب الان .....
- لاول مرة في حياتها تشعر بالخوف لهده الدرجة .. وتلك الهواجس التي تزاحمت في رأسها زادت الطين بلة ,مالذي سيحصل لها الان ...
حاولت وحاولت لكن عبثا فالسلسلة كانت غير قابلة للكسر , ذلك الضابط جردها من كل الاسلحة التي كانت قد تساعدها للهرب , وسالت دموعها عندما ادركت ان نهايتها قد تكون في السجن ...
اما جوش وهو اسم ذلك الشرطي فقد ذهب الى عمله كالعادة , بيد ان تفكيره كان مشغولا بأمر تلك الفتاة الغامضة . وكان يتحرك شوقا ليعرف قصتها ...
الساعة 8:00 مساء
في هذه الساعة عاد جوش الى منزله ودخل تلك الغرفة التي حبس فيها ايلانا ..
جوش : يبدو اني تأخرت قليلا .. (سار الى داخل الغرفة ): لابأس ... والان اريدك ان تخبريني ماسمك , وما السبب الذي جعلك تقدمين على مثل تلك الاعمال ؟
رمقته بنظرة فيها الكثير من الحقد وقالت : لن أخبرك بأي شيء .
اقترب منها قائلا : الافضل لك الا تعاندي ..
انفعلت حين شاهدته يقترب منها فقالت مهددة : لا تقترب مني .. والا....
اقترب اكثر وقال باستخفاف : لماذا ؟؟ مالذي ستفعلينه ؟
- وعندما لم يتوقف عن السير نحوها ارتبكت الفتاة ولم تجد حلا اخر سوى الهجوم , وبما انه جردها من اسلحتها لم يترك لها خيارا اخر فاستعملت اظافرها وغرزتها عميقا في ذراعه ..
رسم جوش أمارات الألم على وجهه : سحقا ... جردتك من كل ماتحملينه من اسلحة ولم افكر بتاتا انك قد تلجئين لهذا , يالك من ماكرة .. (نظر اليها بجدية وقال): والان ... الن تقولي مااسمك ؟؟
-رمقته بنظرات حاقدة وبقيت صامتة , ففهم جوش انها لا تريد الكلام , فاتجه نحو الباب متظاهرا بالامبالاة ..
جوش :حسنا انا لن ارغمك ,ولكني لن اضمن انك ستلقين نفس المعاملة في قسمم الشرطة , يقال ان رئيس التحقيق هناك رجل قاسي لذلك حاولت ان اتولى انا هذه المهمة , ولكن يال الاسف سأضطر لاخبارهم اني أمسكت بك وفشلت في معرفة ........
قاطعته قبل ان يتم جملته : حسنا .
ابتسم جوش وقال : اخيرا اتخدت القرار الصحيح ؟؟ حسنا اذا اخبريني باسمك ..
ايلانا : انا ..... انا ادعى ايلانا
جوش(وهو يبتسم):جيد , هكذا انت تتعاونين معي ...(اتجه نحو الباب ثانية):انا متعب الان لذا سأذهب للنوم وسنتابع غذا ...
اوقفته قائلة : انتظر .... هل ستتركني هنا ؟
جوش : وهل تريدين ان اخدك معي الى غرفتي ؟؟
احمرت وجنتاها خجلا وقالت مصححة كلامها : ليس هذا ماقصدته .. كنت اعني .. الن تأخدني الى قسم الشرطة ؟
جوش : لم اكن اعلم انك تودين الذهاب الى هناك , ان كان الامر هكذا فسأخدك في الحال .
ارتبكت وقالت بسرعة : لااااا ... انا لا اريد .....
ابتسم من جديد وقال :اطمئني ...فأنا لم أبلغ عنك او اني قبضت عليك , وان اخبرتني بما اريد معرفته فلن أسلمك لهم .
ايلانا : انت لا تعني ماتقول , انا لا اصدقك .
جوش : كلنا بشر ,,, لذا لاداعي لتتصرفي بهمجية .
تفاجئت لكلامه ولم تفهم تماما ماكان يقصده ...
جوش : هذا صحيح ... فكري اذا فيما ستقولينه لي غذا فقد اخدت اجازة لاجل سماعك ... ليلة سعيدة .(وانصرف بعدما اغلق الباب )
ارتمت على ذلك السرير وقالت بحزن : اشك انه سيخلي سبيلي , لابد وانه سيسمع قصتي ثم يرسلني لقسم الشرطة ... يال هذه المصيبة ... (واجهشت بالبكاء في صمت ).
الاسئلة :
- مارأيكم بما حصل لايلانا ؟ وماذا تتوقعون ان يفعل بها جوش ؟؟ هل سيخلي سبيلها فعلا ام انه يكذب عليها ؟؟؟؟؟

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:28 pm

البارت 5 : part 5
__________________________________________________ ______

- في صباح اليوم الموالي ... فتح الفتى باب الغرفة وعبر الى داخلها , كانت ايلانا مستلقية على السرير وحالما رأته انتصبت ورسمت على وجهها ملامح الحقد ... اقترب منها وهو يبتسم ..
جوش : امل انها كانت ليلة هادئة ... سيكون الامر جيدا ان لم تشاهدي كوابيس مزعجة ... يا "فتاة الظل "
ايلانا : لا تقترب ....
جوش : الاتودين ان افك قيدك ؟
- تابع التقدم نحوها فرفعت نبرة صوتها محددة اياه من الاقتراب , توقف ونظر اليها بجدية ...
جوش : لما لا يمكنك ان تثقي في , اخبرتك اني سأفك قيدك وحسب ... انا لن أؤذيك ... ابقي هادئة فقط ولن يحصل لك اي شيء سيء ..
- نظرت مباشرة الى عينيه الرماديتين والتمست بطريقة ما صدق كلامه , فأنزلت رأسها وسمحت له بالاقتراب .. وبعدما فك قيدها ....
جوش : قدمك ... هل تألمك ؟؟ انها متورمة ..
ابعدت ايلانا قدمها وكانت ستقول انها بخير لكن بدى واضحا انها تتألم فقد اصدرت صرخة مكتومة منعتها من اكمال عبارتها ...
جوش : حسنا , ساحضر القليل من الثلج واعود .. 5دقائق لن أتأخر ...
- خرج واقفل الباب ... وبعد 5 دقائق عاد ومعه الثلج لكنه حين دخل الغرفة .... كانت غير موجودة ... " لقد هربت .."
قال وهو يبتسم بتحدي : حسنا قد هربت هذه المرة ولكن الى متى ستهربين ... سيكون بيننا لقاء اخر .. قريبا جدا .. سأنتظره بفارغ الصبر .
- بالعودة الى ايلانا ... كانت تركض بأقصى سرعة مع ان قدمها كانت تألمها بشدة ولم تتنفس الصعداء الا حين وصلت الى منزلها قرب تلك الغابة البعيدة عن المدينة ... كانت خائفة وأدركت انها ستلتقي به مرة ثانية خصوصا انه بات يعرف من تكون ... ولكن في الوقت ذاته كانت مستعدة للمواجهة بكل شراسة ... فقط لاجل شيء واحد ... انه ذلك الشعور الاسود الذي كان يمدها بالقوة لتقاتل بكل مالديها ... " الانتقام".
اليوم الموالي - الساعة 7:55 صباحا
- عندما ذهبت للثانوية والتقت سيما وتيما استغربتا غيابها في اليوم السابق ...
ايلانا (بارتباك): اهاا ... اااا ... الموضوع هو اني ... كنت مريضة ... نعم نعم كنت مريضة بالزكام لهذا لم اات ههههه هذا كل شيء .
سيما (بشك) : ايلانا اتقولين الحقيقة فعلا ؟؟
تيما : ما الغريب في كلامها يا اختي ؟؟ قالت انها كانت مريضة الا تفهمين ؟؟
ايلانا وهي تحاول الانصرااف : اااااه تذكرت ... علي الذهااب الى المكتبة لأعيد كتابا استعرته ... سأراكما لاحقا .. (تنصرف)
سيما وقد عقدت يديها الى صدرها : كيف يمكنها ان تمرض ونحن في اواخر الصيف ... اليس هذا غريبا ؟؟؟
-ولم تكد تنهي استفسارها حتى انتبهت الى انها تتكلم وحدها ... فقد انضمت تيما الى ايدو وتجاهلت ثرثرتها المزعجة حسبها ... وبينما كانوا يتحدثون (ايدو-تيما-سيما) اقترحت الفتاتان الذهاب للملاهي في تلك الليلة ولكن ايدو رفض بحجة انه سيذهب ليزور اخاه العائد من السفر ...
وبالعودة لايلانا ... فقد انتهى الدوام المدرسي وعادت الى منزلها ... وهنااك كانت بانتظارها مفاجئة لم تتوقعها .......
الاسئلة
ماهي المفاجئة التي تنتظرها ايلانا ماذا تتوقعون؟


honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:28 pm

البارت السادس : part6:
__________________________________________________ __________________

^^"

- توقفت على صوت مؤلوف لديها , تسمرت في مكانها للحظات قبل ان تستدير وقد عادت اساريرها الحاقدة لترتسم على وجهها ...
جوش: اعتقد ان هناك موضوعا بيننا لم نتم مناقشته يا ... "فتاة الظل" .
- قالت وهي تتراجع للخلف : كيف عثرت علي ... من أخبرك اني هنا ... تكلم .
جوش : هذا ليس مهما ... المهم هو ......
قاطعته بنبرة صوت مرتفعة : هيااا اجبني ...
- سكت واعتلى الغموض وجهه للحظات ثم رفع اصبعه واشار الى معصمها ...
جوش : .... السوار .
تلعثمت وهي تكاد لا تفهم مايقول : ... اي سوار هذا الذي .......
- توفقت عن الكلام وقد رأت حول معصمها سوار غريبا لم تنتبه لوجوده بيدها من قبل ..." من أين جاء ؟؟"
اتسعت ابتسامة الشاب وتابع قائلا : ليس مجرد سوار ... كنت اعلم انك ستهربين , ولهذا وضعت هذا السوار بيدك وزودته بشريحة تتبع ... وتماما كما توقعت , انت لم تنتبهي لوجوده حتى الان ... لا يمكنك الهرب بعد اليوم , هيا سيري معي بهدوء لأني اود سماع قصتك ...
- اخدت تحاول نزعه من يدها ولكن من دون جدوى فقد كان مغلقا باحكام ...
جوش : لا فائدة ... خلعه مستحيل ... فقط انا يمكنني تخليصك منه ...
-شعرت في تلك اللحظة انها تريد ان تنقض عليه وتقتله , ولكنها تراجعت في اخر لحظة بعدما تذكرت انها ستقتل شخصا بريئا , فتنهدت بحزن وسارت معه الى حيث يريد ...
مشيا قليلا صامتين الى ان وصلا الى المتنزه ,وهناك جلس جوش على احدى الكراسي الخشبية وبقيت ايلانا واقفة بطريقة غريبة ...
جوش (باستغراب) : هاي انت لما لا تجلسين ؟؟
- لم ترد على سؤاله واكتفت بالابتعاد عنه بضعت خطوات بشكل مضحك ... وهو الشيء الذي جعل جوش يفهم الموضوع , فوقف وأشار لها بالجلوس ... فجلست ,,
جوش (وقد عقد يديه الى صدره بجدية) : ألم اقل لك ان تكفي عن التصرف هكذا ؟؟ لا داعي لتخافي فأنا لن افعل لك شيئا ... لست وحشا ولا أكل لحوم البشر فاطمئني ..
تمتمت ايلانا بكلمة بين اسنانها : اصمت ..
جوش : هل قلت شيئا ؟؟
ايلانا ( تمط شفتيها بانزعاج ) : لاااااا هه
- بعد لحظات من الصمت بدأ تحقيقه ..
جوش هل انت كورية أم انك أمريكية؟؟
ايلانا : بل أنا يابانية ... وأتيت الى هنا منذ مدة قصيرة .
جوش : وماالذي تفعلينه هنا بالذات ؟؟ ماالسبب الذي اتى بك الى هنا ؟؟
ايلانا (بحزن): لما تصر على معرفة السبب ؟ , حتى وان اخبرتك فلن تستطيع فهمه ولا حتى الظروف التي دفعتني لذلك , هذا لانك لم تعش حياتي .. هل سمعت ؟ لا احد يعاني مثلما اعاني انا ..
جوش : هل المال هو السبب ؟ , واضح انك لست غنية ولعلك تعانين صعوبة الحياة ؟؟
ايلانا : لم اكن لاتي الى هنا ولو كنت اعاني كما قلت ... المال ليس الدافع .
جوش : امريكا مكان خطير على فتاة مراهقة مثلك فلابد اذا ان عصابة ما قد احضرتك الى هنا وارغمتك على العمل معها ؟؟
ايلانا ( وقد بدى الانزعاج على ملامحها ): أنا لست مجرمة هل فهمت .. ولا اعمل مع اي عصابة ..
نظر اليها بطرف عينه وقال بجدية : القانون يعاقب كل المخالفين , سواء كنت مجرمة او لا يبقى ما تقومين به امرا سيئا عقوبته قااسية ..
انزلت رأسها بينما تابع الشاب أسئلته ..
جوش : اين هي عائلتك ؟
ايلانا : اميوابي توفيا وانا طفلة , فربتني جدتي انا وأخي الصغير و .... (صمتت)
جوش : ومن ايضا ؟
ايلانا وقد ظهر حزن عميق على ملامحها): وأختي الكبرى جمانة ..
جوش (في نفسه): تأكدت الان , انها هي حقا .. اخت جمانة , واضح فالشبه لا يكذب , وكأنهما توأمتان ...
ايلانا : تركت اليابان بالرغم من منع جدتي لي ... واتيت الى امريكا للبحث عن اختي التي جاءت الى هنا قبل بضع سنوات ولم تعد , واكتشفت انها قد قتلت ...
جوش (بقليل من الحزن ): أمر مؤسف ...
ايلانا وقد تحول حزنها الى غضب : لا داعي لتتأسف ... لاني حين اجد قاتلها ... أقسم انني سأقتله من دون رحمة , " صاحب علامة النسر " سأجده وأصفي حساباتي معه ... لن ارحمه (تواصل كلامها وقد ظهرت الدموع بعينيها): لقد حرمني من اخر مابقي لي من حنان , حرمني من اختي االتي كانت لي كل شيء ... لن اغفر له ابداااا ...
جوش : حسنا .. ولماذا تكرهين رجال الشرطة ؟؟
ايلانا : ليس رجال الشرطة فحسب .. انا لا اطيق كل رجال العالم , هل سمعت ؟؟
جوش (باهتمام) : اهااا .. ولماذا ؟
ايلانا: لان قاتل اختي كان شرطيا , والسبب الثاني يتعلق بطفولتي التي لا اريد تذكرها ...
جوش (بعد تفكير) : سمعت عن هذه القضية .. اقصد قضية مقتل اختك , و قد اقفلت على انها مجرد حادث ... ومنه فقاتل اختك ليس له وجود في الحقيقة ... انه من نسج خيالك لا اكثر ولا اقل ...
ايلانا ( وقد وقفت بانفعال): لاااا .... هذا غير صحيح , مهما قلت فلن تغير رأيي سأبحث عن ذلك المجرم واقتله ولا يهمني ماسيصيبني بعدها ...
جوش : وماذا عن جدتك واخيك ؟؟ , هل فكرت فيما سيصيبهما ان سمعا انك دخلت السجن ... هل حقا تنوين ان تصيري مجرمة وانت في هذه السن ؟؟ تكلمي ..
ايلانا : لا افهم لما تتدخل انت في شؤوني ؟ ... انت شرطي وانا اكرهك كما اكرههم , ثم انك في كل الاحوال ستسلمني لمركز الشرطة كما يفعل اي شرطي اخر , لا اعلم حتى لماذا اخبرتك بقصتي ..
جوش : ان منحتك فرصة ثانية فهل ستنسين انك " فتاة الظل " وتتخلين عن اهدافك تلك وتعيشين طبيعيا ... هل ستعودين الى بلادك ان انا لم أسلمك للشرطة ؟؟.. قولي ...
ايلانا (بتعجب) : هل تعني ماتقول ؟؟
جوش : لا ابدو وكأني امزح صحيح ؟ ... هيا ... ماجوابك النهائي ؟؟
ايلانا وقد اخذت تضحك بصوت عال : هههههههههه هاهاهاهاها .....
جوش : لما الضحك ؟؟
ايلانا : هل انت حقا شرطي ؟؟ ... لا اظن انك دخلت قسم شرطة في كل حياتك .. كيف تمنح فرصا ثانية لمن تقبض عليهم ؟؟ هذا جنووووووون ... ( وتابعت الضحك بسخرية)
جوش : انا لا امزح ايتها الفتاة المزعجة ...

ايلانا ( بجدية) : جوابي هو .... اني لن اتخلى عن هدفي ولو سجنت مدى الحياااة .. هل سمعت ؟؟
جوش : توقعت جوابك , انت عنيدة كما وصفوك ... حسنا ... بالرغم من قرارك هذا , انا لن اسلمك لهم ..
ايلانا : هه _ (وقفت بابتسامة ساخرة ): ان كان الامر كما تقول فأنا سأذهب الى منزلي الان , وسأتمنى الا أقابلك من جديد .... وداعا . (وهمت بالانصراف)
جوش (بغموض): انتظري ...
ايلانا (باستغراب): ماذا الان ؟؟ ماالذي تريده ؟
جوش: لم انهي كلامي بعد ... لدي شرط .
ايلانا (بصوت خافت): سحقاا ... (تستدير ): ماهو شرطك ؟.......
-يتبع ...

الاسئلة :

- ماذا تتوقعون الشرط ؟؟؟

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:28 pm

البارت السابع :
ايلانا (بصوت خافت): سحقاا ... (تستدير ): ماهو شرطك ؟؟...
جوش: لن اخبر القسم اني قبضت عليك .. ولن اكشف هويتك ايضا , وفي المقابل عليك ان تنتقلي للعيش في منزلي وتنفدين كل اوامري ... بمعنى اخر ستقومين بخدمتي ..
- اخذت تقلب كلامه لثوان في رأسها قبل ان تدرك ماذا قال ...
ايلانا (بنبرة صوت مرتفعة): ماااااااااذا ماااذا ؟؟ ايلانا تصير خادمة لرجل ؟؟... مستحييييييييييل... انا ارفض .. اطلب شيئا غير هذا لاني لن انفذه لك .
جوش : ليس لدي غيره .. والشيء الثاني اني لن اسمح لكي بالخروج ليلا , اي انك لن تستطيعي ملاحقة احد ... فقط يمكنك الخروج نهارا لان لديك مدرسة ولا استطيع حرمانك منها ...
ايلانا : قلي من انت حتى تمنعني ..
جوش : لن ارغمك على القبول .. ولكني ان سمعت رفضك فساخذك فورا الى المكان الذي لن تحبيه ابدا ... شرطة ورجال كثيرون ...فكري في الامر ... (ضحك بسخرية وتابع قائلا): اذا هل نذهب الى هناك ؟
- اشتعلت ايلانا غضباا واحست بالمشكلة الكبيرة التي اوقعت نفسها فيها , وبعد دقائق من التفكير تنهدت ...
ايلانا : حسنا حسنا ... انا موافقة ..
جوش (بابتسامة) : جيد انك اتخدت القرار الصائب اخيراا ... هيا هيا .. اتبعيني فلديك الكثير من الاعمال لتنجزيها في منزلي ... ( وضحك ضحكة ساخرة شريرة الى حد بعيد )
ايلانا ( ودموع الاحباط بعينيها): يااال تعاستي .. اهىء اهىء
جوش : اسرعي يا فتاة ... سيري امامي هيا .
ايلانا ( في نفسها) : تبا لك .. كم اكرهك ..
- وهكذا اصطحب جوش فتاة الظل معه الى منزله وظن انه بهذا وضع حدا لنشاطاتها المعتادة , اما ايلانا فقد اخدت تشتمه بينها وبين نفسها ... كلما وبخها على اخطاءها المتكررة , لقد كانت فاشلة في القيام بأعمال المنزل , وهذا ما جعل جوش يعتقد انه تسرع في احضارها ...

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:33 pm

rendeer rendeer rendeer rendeer rendeer

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الأربعاء مارس 16, 2016 3:35 pm

ارجوا الاعجاب

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الجمعة أبريل 08, 2016 10:53 am

قمت بوضع اثنان بارت lol! lol! lol! lol! lol! lol!
البارت 8 : part8
__________________________________________________ ____________

اليوم الموالي - الساعة 7:45 صباحا
جوش : اياك ان تفكري في ارتكاب اي من حماقاتك ..
ايلانا وهي تشتعل غيظا :حسنا ...
جوش : عندما تعودين حضري العشاء أفهمت ؟ ولا تنسي سقي الزهور في الحديقة الخلقية
ايلانا (بغيظ) : حسنا
جوش : نسيت اخبارك ... ستجدين على مكتبي قائمة الاعمال الاخرى التي عليك انجازها ... الافضل لك ان تنجزي كل مافيها على اكمل وجه ..
ايلانا : مــ .. مـ ... مــ... (متسلط)
جوش : احم ... ماذا قلت ؟؟
ايلانا (تحول ماكانت ستقوله ) : مـــ ...مـــ ... مــ .. مديري
جوش (بسخرية): تسمية ظريفة يا فتاة (وضع يده على كتفها من غير قصد ): احسنت قولا هههههههههه
ايلانا وهي ترمقه بنظرات مخيفة : ابعد .. يدك ... عني في الحاااال ...
جوش وقد انتبه للأمر فأبعد يده : اووه ... نسيت ان لديك حساسية من الرجال ... حسنا انا ذاهب , (خرج وركب سيارته )
ايلانا (بصوت خافت) : اكرهك .. اكرهك
جوش (بعد ان شغل محرك السيارة ): عليك العودة مبكرا من الثانوية ... والا ستعاقبين هل فهمت ؟؟ (ينصرف)
ايلانا تستشيط غضبا : اااااااااااااااه ... متسلط متسلط انا اكرهه (انتبهت لساعة يدها ثم صرخت قائلة) : اووووه يا خبر .. لقد تأخرت .. علي الاسرااااع ... (وركضت نحو الثانوية )
- في الثانوية -
قبل مجيء ايلانا , وقفت تيما تتحدث مع ايدو في الوقت الذي كانت اختها سيما مع شيباتا في مكان اخر ..
سيما : ذهبنا ليلة امس الى مدينة الملاهي ,و قضينا وقتا ممتعا , لقد فوتت على نفسك فرصة لا تعوض يا ايدو .
ايدو : معك حق .. في الحقيقة , لم اجد اخي في منزله يوم امس , لعله خرج الى مكان ما .. ليتني اجلت هذه الزيارة وذهبت معكما ..
سيما (بمرح) : لابأس سنكررها قريبا ههههه .
شيباتا (ينادي من بعيد) : ههه سيما ...
سيما بعد ان التفتت الى من يناديها) : شيباتا ؟؟
شيباتا : اريد التحدث اليك ..
سيما : ماالامر ؟
شيباتا : لنذهب الى الكافتريا اولا ..
سيما : لابأس .. (وانصرفت بعد ان ودعت تيما وايدو)
تيما : ايدو ؟؟ .. حدثني عن اخيك ؟؟ في الحقيقة هذه اول مرة اعلم فيها ان لك اخا ...
ايدو : بصراحة .. انا لا اعلم الكثير عن اخي الاكبر, انه شاب غامض نوعا و رغم ان عمره 20سنة هو يعمل ضمن صفوف الشرطة ,وهو مسافرفي معظم الاوقات ...قد يبدو هذا غريبا ولكني فعلا لا اعرف عنه الكثير فنحن لا نلتقي دائما , وعندما اسأله عن أمور عمله لا يجيب ..هذا كل ما أعلمه عنه هههههه
تيما (باستغراب): ألا تعرف اسم أخيك ؟؟
ايدو (يضحك بغباء): كلا بل نسيت اخبارك به ... اخي يدعى جوش يا تيما .
تيما : اااا ههههه حسنا فهمت ..
- وفي هذه الاثناء غادر ايدو وترك تيما بعدما شاهد ايلانا قادمة باتجاههما ..
ايلانا : لا تقولي انه غادر بسببي ؟؟
تيما : كلا .. قال انه مشغول , لهذا ذهب ...
ايلانا :ااااه ؟؟ حسنا فهمت ,, اذا عما كنتما تتحدثان ؟ اهو امر خاص ؟؟
تيما : ليس تماما كان يحدثني عن أخيه ليس الا ..
ايلانا : اخوه اذا ... لايهم , اذا هل نذهب الى الصف ؟؟
تيما : اجل .. هيا بنا .
- في الكافيتيريا -
سيما : اذا ما الموضوع ؟ ... فتاة اخرى مثلا ؟؟
شيباتا (بجدية) : اريدك ان تحاولي مع ايلانا مرة ثانية ..
سيما : هل تمزح ؟؟ ... في المرة الماضية انزعجت مني كثيرا وان ذكرتها بك ثانية فستنهي صداقتنا فعلا ..
شيباتا : ارجوك سيما ... تعرفين اني قد احببتها بصدق , لماذا تصرين على تعذيبي هكذا ؟؟
سيما (بانزعاج): انت الذي تعذب نفسك بحب فتاة لا تعرف للحب معنى في حياتها ... انصحك ان تنساها وتتابع حياتك بهدوء .
شيباتا : مالذي تحاولين اقناعي به ؟؟
سيما : ايلانا فتاة مختلفة .. انها لا ترضى ابدا بأي شاب ... كلهم لايساوون شيئا بالنسبة لها ... هذا واضح من تصرفاتها .
شيباتا : حاولي ان تدبري لي معها موعدا ارجوك ... الا تستطيعين ؟؟
سيما: شيباتا لما لا تفهم ما اقوله ؟ انسى ايلانا انت وكل من يفكر فيها ... انها لن تقبل مهما حاولت .. وان كنت مصرا فحاول التحدث اليها مرة اخرى ان استطعت .
شيباتا : ارجوك .
سيما :اسفة ... هذا خارج عن قدراتي , فكر فيما قلته لك وان اردت سأبحث لك عن فتاة اخرى تناسبك ... علي الذهاب الان ... ساراك في فرص اخرى ..
شيباتا : سيما .... انتظري .
سيما وهي تسير مغادرة : كما قلت لك .. ابتعد عن طريقها ... كي لاتتسبب لك بالمتاعب .
- في المساء وبعد نهاية الدوام المدرسي , توجهت ايلانا مع صديقتيها الى منازلهن ...
سيما (بتعجب): هاي ايلانا ؟؟ ليس من عادتك ان تمري من هذه الطريق , هل انتقلت الى منزل اخر ؟؟
ايلانا (بارتباك): م م ماذا ؟؟ اااااا ... في الحقيقة ... نعم نعم ... هههه نسيت اخباركما بالامر ؟؟
سيما (بحماس): واااااو كم هذا رائع ... اذا مارأيك ان نأتي انا وتيما لزيارتك ؟؟.
ايلانا : اااااا ... نعم لا مشششكلة... والان علي الانصرااف , عن اذنكما يا صديقتي , سنلتقي غذا ... (تنصرف مسرعة وهي تحدث نفسها): اوووه يال الورطة , لايمكنني استضافتهما في منزل ذلك المتسلط والا ستكتشفان حقيقتي ...لا يمكنني حتى السماح بأن تعرفا اني اعيش مع شاااب .. اوووووه تباااااا ...
- وهكذا تابعت حياتها في منزل ذلك الفتى الغامض المتسلط في نظرها مجبرة على تحمل طلباته التي لا تنتهي , وفي الوقت ذاته كانت حزينة لأنها أجبرت على التوقف عن مهمتها ,, والان لا يمكنها ايجاد غريمها مادام جوش يراقبها دائما ...



البارت 9 : part 9
_________________________________________

- بعد مرور أسبوع -
- في ذلك الصباح جلست ايلانا في اسفل الدرج وضمت ركبتيها الى صدرها بحزن , وسرعان ما شردت تماما ..
ايلانا ( في نفسها) : مر اسبوع ... وانا لم احقق اي تقدم في مهمتي , اشعر وكأني في سجن ,, هذا الوضع اسوء بكثير من السجون ... اسفة يا أختي , ربما سيطول الوقت قبل ان انتقم لك , ولكن لا يهم سوف اجد قاتلك عاجلا ام اجلا .... لولا هذا المتسلط لكنت الان انعم بحريتي , انه ... انه لا يعرف احساس ان تفقد الاخت أختها .. لا يعرف كم هو مؤلم ان ......
- وقبل ان تكمل عبارتها ... سمعت ذلك الصوت المزعج و الذي كرهته اشد كره ...
جوش (وهو ينزل الدرج ): هاي انت ... مالذي تفعلينه عندك ؟؟ الا تعرفين كم الساعة الان ؟؟ اين الفطور ؟؟ متى ستكفين عن كسلك ...
- شعرت في تلك اللحظة بغضب شديد لم تستطع ان تحتمله , فوقفت فجأة واستدارت اليه وقد رمقته بنظرات تطاير منها الشرر ...
ايلانا وهي تهاجمه بكل قوتها : انت ... انت... سوف اقتلك..
- ولكن جوش لم يجد مشكلة في التصدي لهجومها , فأمسكها من ذراعها ونظر اليها بتهديد ..
جوش : لن تستطيعي ذلك ...
- ورماها ارضا بقوة ... لكنها لم تتأذى .
جوش (بغموض): العنف لا يجدي معي ... كوني عاقلة ونفدي ما اطلبه منك دون اعتراض , او انك نسيتي ما اتفقنا عليه ؟؟
- تركها تنظر اليه بحقد وغادر من دون ان يتناول الفطور ... ولم تطل البقاء في مكانها بل وقفت هي الاخرى واتجهت االى المدرسة ...وهناك وجدت صديقاتيها وايدو يتحدثن عن فتاة الظل .
تيما : الاحظتم ياجماعة ؟؟
ايدو : مالذي يدور ببالك ؟
تيما : كنت افكر في تلك الفتاة .. اقصد فتاة الظل .. (باهتمام) : يحيرني امرها , لم اعد اسمع عنها ولا عن اي من مغامراتها ؟؟
سيما : اتظنين انها قد اعتزلت ؟؟
ايدو : ربما غادرت البلاد ؟؟
ايلانا (تقاطع حديثهم بحضورها) : لا هذا ولا ذاك ..
تيما : ايلانا ؟؟
ايلانا (بحزن): فتاة الظل لم تعتزل ولم ترحل .. انها ماتزال هنا في مكان قريب , لكنها لا تستطيع ان تخرج ... لانها سجينة .
سيما : هل تقولين انها سجنت ؟؟ كلا هذا غير ممكن كنا سنسمع هذا الخبر عن طريق الصحف .
ايلانا : سجينة .. لكن ليس في سجن .. بل في مكان اسوء بكثير .
تيما : مابك ؟؟ ايلانا لما انت حزينة ؟؟
ايلانا : ما أحزنني هو مصير تلك الفتاة اليائسة ... لا احد يفهمها ..
ايدو بقليل من الخجل : ا.. ايلانا هل لي بسؤال ؟
ايلانا : اسأل ما شئت يا ايدو..
ايدو (بتردد): كـ ..كـ .. كيف تعرفين كل هذا ؟
ايلانا (بابتسامة حزينة ): انها الحاسة السادسة ..
تيما /ايدو/سيما (في نفس الوقت): مااااذا ؟؟؟
ايلانا بقليل من الامل : ولكنها بلا شك ستتحرر ... وستعود لتبحث عن الانتقام في كل ليلة ... اما الان فالافضل ان نسرع الى الصف , لاني المح الاستاذ وهو يدخل ويقفل الباب ..
- صرخ الجميع في نفس الوقت بعبارة واحدة " لقد تأخرنااااااااااااااااا " وركضوا نحو الصف .
- الساعة 5:00 مساء -
بعد نهاية الدوام عادت ايلانا الى منزل جوش , واخدت تنجز الاعمال الروتينية التي أجبرت على القيام بها كل يوم , كانت تقول في نفسها دائما انها محظوظة كون ذلك المتسلط يعيش بمفرده , فلو كان يعيش مع عائلة لكانت الاعمال مضاعفة ... باختصار , ماكان يزعجها ليس خدمتها له بل معاملته الفظة لها , حتى انه يناديها دائما : " ايتها الفتاة " وكأنها لا تملك اسما ...
ايلانا (باستياء) : المرة القادمة ... سوف اقتله فعلا , ولن اكترث للنتائج (مطت شفتيها باستياء وتابعت تحضير العشاء) .
- عندما عاد جوش , اتجه ممباشرة الى غرفته في الطابق العلوي , وبعد لحظات سمعته يناديها ..
ايلانا (بانزعاج وغضب) : مالذي يريده الان بحق السماء ؟؟
- تركت ما بيدها وصعدت اليه لترى لما يناديها ..
ايلانا (باستياء) : ماذا تريد ؟؟
جوش من دون ان يلتفت اليها : احضري لي كوبا من الماء ...
ايلانا: م .. ماااذا ؟؟؟
جوش ( يرفع عينيه من الكتاب ): لما مازلت عندك ؟؟ الم تسمعي ما قلته ؟؟
ايلانا (بغضب): اتمزح معي .. ناديتني لأجل كوب ماء ؟؟؟
جوش : سمعت ما قلته .. اذا هيا احضريه .. ( وعاد للقراءة)
- خرجت ايلانا وصفقت الباب بقوة ... ونزلت الدرج وهي تتمتم بين اسنانها بكلمات غير مفهومة ( انها تشتمه ) , صبت المياه في الكوب بعصبية ..
ايلانا (بغضب) : المفترض اني في مهمة الان ... وها أنا اصير خادمة لمتسلط احمق غبي مثل ذااك ... ان كان علي ان افكر في حل فلابد ان اخالف الاتفاق , ان كان لابد من هذا فسوف استخدم عقلي ...
- توقفت فجأة وظهرت على وجهها ابتسامة واسعة , وشعت عيناها ببريق غامض ...
ايلانا ( بمكر): اجل ... وجدتها اخيرا .
- حملت كأس الماء بعدما حركت اصابعها بخفة فوقه , وبدا انا قد اضافت شيئا ما اليه .. وأخدته الى غرفة جوش , وهذا الاخير لاحظ انها تبتسم على غير العادة فارتابه الامر , سلمته الكوب وخرجت مسرعة من غير ان تنطق بكلمة واحدة ... وبعد مرور ربع ساعة عادت الى غرفته , وعندما دخلتها كان الفتى يغط في نوم عميق ...
ايلانا ( تكاد تنفجر من السعادة ): نعم نعم نعم ... نجحت ..
!!
- بعد ان تحققت من كونه نائما , اسرعت الى غرفتها وارتدت زيها الاسود والقناع ... اخدت سيفها من غرفة جوش وغادرت لتبحث عن هدفها ...
وصادف ان كان ايدو في الجوار فشاهدها حين كانت تتنقل بسرعة من بناية لأخرى , فأخده الفضول وتبعها من دون ان تشعر , وفي شارع شبه مهجور رأت ايلانا شرطيا يسير هناك , وسعدت كثيرا لذلك , ولم يطل الوقت حتى هزمته ومزقت قميصه لتبحث عن العلامة , لكن من دون فائدة , لم يكن ما تيحث عنه ...
حملت سيفها واستدارت بظهرها مغادرة , وفجأة ..... احست بشيء ما يخترق ذراعها اليمنى بعنف , بعدها سمعت صوتا ... صوت الرصاصة التي اخترقت يدها ... لم يكن امامها وقت لتتألم فقد كان من المحتمل ان يسمع رجال الشرطة المنتشرين في المكان صوت اطلاق النار فيأتوا ويمسكوا بها ...
هربت فتاة الظل بغموض كما ظهرت و كل هذا حدث تحت مرأى ايدو ...
ايدو (بقليل من القلق ) : لقد اصابها , ترى هل ستكون بخير؟؟ .........
- يتبع ....

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف honoka kousaka في الجمعة أبريل 08, 2016 10:55 am

هل اعجبتكم

honoka kousaka
المديرة
المديرة

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 05/04/2015
العمر : 15
الموقع : الجزائر حبية القلوب

http://bnat138575446.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بارتات قصة ايلانا

مُساهمة من طرف زائر في الإثنين أبريل 11, 2016 6:58 pm

انها جميلة جداااااا

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى